تراث

مصر تبدأ ترميم ‘أقدم مريض في التاريخ’  

الوهن في الصدر والرقبة

القاهرة – تبدأ مصر تنفيذ مشروع لترميم تمثال أبوالهول الذي يرى أثريون أنه “أقدم مريض في التاريخ” نظرا لاحتياجه الدائم إلى ترميم بسبب أنه نحت من صخرة ضعيفة في هضبة الأهرام جنوب غربي القاهرة قبل أكثر من 4500 عام.

والتمثال الذي يبلغ طوله 73 مترا وعرضه 6 أمتار وارتفاعه 20 مترا لمخلوق أسطوري له جسم أسد ورأس إنسان وهو أقدم المنحوتات الضخمة في العالم ويعتقد أن قدماء المصريين نحتوه في عصر الملك خفرع أحد أبرز ملوك الأسرة الرابعة (2613-2494) قبل الميلاد المعروفة بأسرة بناة الأهرام.

والاسم الأصلي للتمثال (حور إم أختي) ويعني (حورس في الأفق) نسبة إلى حورس أحد أبرز الآلهة في مصر القديمة.

وقال ممدوح الدماطي وزير الآثار بمصر الخميس في بيان إن جسم تمثال أبوالهول سيخضع بدءا من الجمعة لمشروع ترميم وصيانة نظرا لأنه منحوت “في أضعف جزء من هضبة الأهرامات… للحفاظ عليه سواء بالتخلص من عوامل التلف أو التقليل من تأثيرها” ويستغرق مشروع الترميم شهرين.

وأضاف أن الترميم الذي سيقوم به أثريون مصريون يستهدف الأجزاء الضعيفة التي تتعرض لنحر الرياح المحملة بالرمال وخصوصا الصدر والرقبة باستخدام مواد تزيد من صلابة أحجاره.

ووجه وزير الآثار بسرعة الانتهاء من مشروع ترميم الهرم الثالث هرم الملك “منكاورع” خامس ملوك الأسرة الرابعة والذى يتضمن إزالة الأملاح من جدرانه الداخلية وإعادة تأهيل منظومة الإضاءة، وإجراء الصيانة الشاملة لنظام التهوية لممراته وحجراته بالإضافة إلى سرعة الانتهاء من مشروع ترميم كلا من مقبرة “نفر باو بتاح” ومقبرة “امرى” بالهرم.

وأوضح الدماطي ان هذه المشروعات تأتى انطلاقا من سياسة ومهمة الوزارة في تطوير وصيانة المواقع الأثرية بمختلف محافظات الجمهورية وذلك قبل انطلاق الموسم السياحي القادم بهدف زيادة الموارد المتاحة للوزارة ولزيادة الأثر الاقتصادي الايجابي لكل المتعاملين مع المنظومة السياحية.

من جانبه، قال الدكتور مصطفى أمين الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن إدارة الترميم والإدارة الهندسية بالوزارة قد بدأت بالفعل بوضع الشدات الخشبية (السقالات) على صدر تمثال أبوالهول للبدء بعملية الترميم للأماكن المتعرضة لنحر الرياح المحملة بالرمال والقادرة على النحر في جسم التمثال، خاصة المناطق الضعيفة منه وهي الصدر والرقبة.

وأوضح منصور بريك رئيس الإدارة المركزية لآثار القاهرة والجيزة انه سيتم استكمال أعمال الترميم والتكسية للمناطق الضعيفة وترميم ما تأثر من جانبي التمثال خلال السنوات الماضية خاصة الجانب الشمالي من التمثال لافتا إلى أن معالجته ستكون بإستخدام مواد تزيد من صلابة أحجاره مع الزمن.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى