ادم وحواء

كيف تتعاملين مع فرط الرغبة الجنسية لدى زوجك

هل زوجك يعاني من الإفراط الشديد في الرغبة الجنسية؟ حسنًا، تحدثنا في السابق عن قلة الرغبة الجنسية لدى الرجل، وكيف أنها تمثل مشكلة كبيرة لدى النساء. ولكننا اليوم سنتحدث عن شيء آخر وهو فرط الرغبة الجنسية لدى الزوج والتي تعد مشكلة أيضًا مزعجة للكثير من النساء. في الحقيقة العلاقة الجنسية لا يمكنها أن تكون أبيض أو أسود، أي إما قلة أو فرط، بل من الأفضل دومًا أن تكون معتدلة. لذا من الطبيعي أن تشعري بالإنزعاج إن كان زوجك يعاني من فرط الرغبة الجنسية. على أي حال نحن هنا اليوم لنشاركك ببعض النصائح والخطوات التي ستساعدك في التعامل مع فرط الرغبة الجنسية لدى زوجك

كيف تتعاملين مع فرط الرغبة الجنسية لدى زوجك

١- تفهمي الأمر أولًا

في الحقيقة إن التغلب على أي مشكلة تواجهك في العلاقة الجنسية مع زوجك هو تفهمها جيدًا أولًا. لذا إن كان زوجك يعاني من فرط الرغبة الجنسية، فيجب عليك في البداية فهم مجموعة من الأشياء وهي:

– هذه مشكلة شائعة وتواجه الكثير من الأزواج.

– الجميع مختلفون في الرغبة الجنسية، ومن الطبيعي أن تواجهي اختلاف في مقدار رغبتك أنت وزوجك.

– هذا ليس أمر كارثي أو إنه يهدد زواجك.

بعد استيعاب النقاط السابقة ووضعها أمام عينيك، يمكننا بعد ذلك الانتقال إلى العديد من المراحل الأخرى.

٢- الصراحة هي المفتاح والصمت عدوك!

في العلاقات الزوجية تكون دومًا الصراحة هي الحل، بينما يكون الصمت هو العدو الأول. وعلى الرغم من أن الغالبية العظمى من النساء يفضلن الصمت في هذه المواقف، إلا أنه ليس تصرفًا صحيحًا بالمرة. ولذا تنتهي هذه الزيجات بالفشل. لذا اختاري وقتًا تكونين فيه هادئة ويكون زوجك أيضًا في مزاج يسمح له بالتحدث، ربما في منتصف اليوم، واجري محادثة مفتوحة حول الجنس. قد يكون من الصعب البدء، ولكن تأكدي أنك إذا كنت صادقة في كلامك وفي تعبيرك عما تشعرين به وبشأن احتياجاتك ورغباتك وغيرها من الأمور، ستجدي أن المحادثة تسير على ما يرام بل ستجعلك في حالة أفضل.

٣- المزيد من المداعبة واللمس

إذا كان زوجك لديه الرغبة في ممارسة العلاقة الزوجية طوال الوقت، حاولي بطريقة غير مباشرة أن تطيلي وقت المداعبة التي تتضمن التقبيل والأحضان. فهي من جانب ستساعد على إثارتك وتجعل الأمور مشوقة بالنسبة له، كما أنها ستزيد من الإفرازات المهبلية لديك مما يحميك من حدوث أي ألم أثناء الجماع وستضمنين علاقة جنسية مليئة بالمتعة والإثارة.

٤- تغيير الوضع الجنسي

إذا فشلت في محاولاتك المستمرة للحد من رغبة زوجك الدائمة لممارسة العلاقة الجنسية، تأكدي من تغيير الوضع الجنسي لآخر يعطيك قدر أكبر من السيطرة على العلاقة؛ فمثلًا جربي أحد الأوضاع التي تكوني فيها من أعلى. وإذا شعرت بأي ألم، توقفي وتحدثي معه بطريقة متفاهمة ليكون أكثر بطء.

٥- رؤية متخصص علاقات جنسية أو خبير علاقات زوجية

إن كنت صاحبة المشكلة، فقد يكون من الصعب معرفة ما إذا كان بإمكانك حل مشكلتك أو التغلب عليها. وكون أن العلاقات الجنسية تحتاج لمزيد من الوعي للتحكم بها وحل مشكلاتها، فهنا يجب أن يكون هناك متخصص. لذا إن شعرت أن فرط الرغبة الجنسية لدى زوجك يفوق طاقتك ولا يمكنك التعامل معه بأي شكل، فاخبريه بأنك تريدين الذهاب برفقته إلى متخصص علاقاتت جنسية أو خبير علاقات زوجية. والذي بدوره سيساعد كلًا منكما على التعامل مع الأمر، وإن كان هناك حاجة لزيارة طبيب بشري متخصص فسيقوم هو بدوره بتجوهيكما.

أخيرًا، مشاكل العلاقات الجنسية لا يمكن حلها بين عشية وضحاها، بل هي رحلة طويلة تحتاج من الطرفين أن يكونا متعاونين، وأن يكون هناك متبادل بينكما ومساحة للنقاش ورغبة من كلًا منكما لحياة أفضل. لذا كوني صبورة وتعاملي مع الأمر بهدوء.

المصدر: fustany

زر الذهاب إلى الأعلى