عربي دولي

زمن كورونا والشيب.. ماذا تفعل ميركل؟

كشفت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، عن أنها لا يمكنها استخدام خدمات مصفف الشعر مثل كل الألمان الآخرين، وذلك بسبب القيود المفروضة في بلادها على خلفية تداعيات كورونا.

وقالت: “إلى حد ما يوجد لدي دعم من مساعدتي. طبعا أننا نلتزم بكل المطلبات الصحية. أما المزيد من الشعر الرمادي فيجب علي أن أعيش معه. وسأكون مسرورة جدا أيضا عندما سيستأنف عمل الصالونات، مثل كل الآخرين”.

واتخذت السلطات الألمانية سابقا قرارا حول تمديد القيود الشديدة المفروضة في البلاد بسبب تفشي فيروس كورونا إلى 14 شباط الجاري، فيما تم إدخال الإقفال الوطني المحدد في الأراضي الألمانية في 2 تشرين الثاني الماضي. وحاليا لا تزال كل المؤسسات، باستثناء محلات الأغذية والضروريات الصغيرة والصيدليات والمصارف وأكشاك الصحف ومكاتب البريد ومتاجر الحيوانات الأليفة والمؤسسات الطبية، مغلقة.

ويتعلم التلاميذ والطلاب عن بعد. وفي المناطق المتميزة بالمستوى العالي للإصابة بكورونا لا يجوز للناس مغادرة منازلهم دون أسباب جدية ضمن دائرة يتجاوز نصف قطرها 15 كيلومترا.

المصدر: وكالات
زر الذهاب إلى الأعلى