ادم وحواء

استغلّي الحجر الصحي واجعلي منزلك محفّزاً للرغبة الجنسية

أثناء الالتزام بالبقاء في المنزل بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، يصبح من الجيد تعزيز علاقتك بزوجك، التي تشمل عدة عوامل أهمها الاهتمام بالعلاقة الحميمة وتحسينها. ولكنّ منزلك الذي تلتزمين بالبقاء فيه له تأثير على حياتك الجنسية، لذا عليكِ تهيئته ليصبح إحدى وسائل تحسين علاقتك الحميمة بزوجك. وفي ما يلي 7 طرق لتجعلي منزلك محفّزاً للرغبة الجنسية:

1- احرصي على ترتيب السرير وجعله نظيفاً ومريحاً
وجدت دراسة أميركية أن الشركاء الذين يرتّبون فراشهم يومياً، يحصلون على فرص أكثر لممارسة الجنس، حيث إن السرير المرتب يعطي مساحة لممارسة العلاقة بأسلوب هادئ وجذاب.
كذلك النوم على سرير مرتب ومريح يمنح الزوجين نوماً أفضل، وبالتالي مزاجاً جيداً يزيد الرغبة الجنسية.2- لا تكنولوجيا في غرفة النوم
السماح باستخدام الأجهزة الذكية في غرفة النوم يقلل من فرص ممارسة العلاقة الحميمة، حيث تصرف انتباه الزوجين كل منهما عن الآخر، كما تنقل الضغوط التي تسببها الأخبار إلى غرفة النوم، ما يقلل الرغبة الجنسية.

3- اضبطي درجة حرارة المنزل
بدأت درجات حرارة الطقس بالزيادة، وارتفاع الحرارة أو انخفاضها الشديد يجعلكما لا تشعران بالارتياح، ما يقلل الاستمتاع بالعلاقة الحميمة، لهذا احرصي على ضبط درجة حرارة المنزل لزيادة التركيز والاستمتاع بالعلاقة الحميمة.4- اجعلي المنزل نظيفاً باستمرار
تفرض علينا الظروف الراهنة تطهير السطح باستمرار لتجنّب العدوى بفيروس كورونا المستجد، وهذا يخدم علاقتك الحميمة أيضاً، لأن التنظيف المستمر يجعل المنزل خالياً من الغبار الذي يثير الحساسية ما يقلّل فرص حدوث العلاقة الحميمة.

5- تخلّصي من القمامة باستمرار
يجب أن تجعلي التخلّص من القمامة عادة يومية، لأن وجود القمامة في المنزل يسهم في انتشار البكتريا والجراثيم التي قد تسبب لكما الأمراض التناسلية.

6- احرصي على تعقيم أدوات النظافة الشخصية الموجودة في الحمام
تشير الدراسات إلى أن صحة الأسنان ترتبط مباشر بالقدرة على الانتصاب، خاصة أدوات تنظيف الأسنان، فهي تؤثر سلباً على الأداء الجنسي، لذا احرصي على تعقيم أدوات النظافة الشخصية الموجودة في الحمام.

7- اجعلي مطبخك عامراً المحفّزة للرغبة الجنسية
المطبخ هو أحد الأدوات المؤثرة على حياتك الجنسية، فاحرصي على أن يحتوي مطبخك على الأطعمة المحفّزة للرغبة الجنسية، مثل الشوكولا الداكنة، الفلفل الحار، الفول السوداني.

المصدر: نواعم
زر الذهاب إلى الأعلى