عربي دولي

حرف الميم يصيب “داعش” بالجنون

استنفر تنظيم “داعش” عناصره داخل حي سكني ب‍الموصل واحتجز 3 شبان على خلفية كتابة حرف الميم على باب منزل قيادي كبير في التنظيم.

وبحسب “السومرية نيوز”، قال مصدر محلي في مدينة نينوى بالعراق: “إن مجهولين قاموا بكتابة حرف الميم على باب منزل قيادي في داعش في حي القاهرة بالساحل الأيسر في مدينة الموصل يكنى بـ “أبو القعقاع” ما أثار غضب التنظيم الذي استنفر عناصره”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “داعش احتجز ثلاثة شبان للاشتباه بوقوفهم وراء كتابة حرف الميم والذي يرمز الى كتائب مناهضة للتنظيم بدأت تنشط داخل الموصل”، مؤكداً أن “داعش قلق جداً من تزايد كتابة الشعارات المناهضة له في الموصل وهي بداية لانتفاضة شعبية قد تفقده قبضته الحديدية وتفتح الآفاق أمام تعاون اكبر مع القوات الأمنية المحررة”.

يذكر أن تنظيم “داعش” الذي يبسط سيطرته على نينوى بات تواجه تحركات محلية مناهضة لوجوده في المحافظة، ويقوم بين الحين والآخر بتنفيذ إعدامات علنية وسط المحافظة من أجل بث الرعب في نفوس الأهالي وتعزيز قبضته على المدينة، خاصة بعد التقدم العسكري في العديد من المحاور، وتصفية العديد من قياداته.

المحاور

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى