صحة

رقائق البطاطا ذات اللون الأخضر سامّة؟

ينصح البعض بعدم تناول رقائق البطاطا إذا كان لونها يميل إلى الأخضر، وذلك للاعتقاد السائد بأن هذه الرقائق سامة ويمكن أن تسبب بعض المشاكل الصحية.

ولكن ما هو السبب الذي يجعل لون نسبة من رقائق البطاطا تتحول إلى اللون الأخضر؟ وهل يمكن أن نتعرض لمشاكل صحية خطيرة بالفعل في حال تناولها؟

للإجابة على هذه التساؤلات أجرى برنامج “فود أنرابد” على القناة الرابعة البريطانية تحقيقاً حول رقائق البطاطا، حيث أوضح الخبراء أن لون رقائق البطاطا الأخضر ناتج عن تعرضها للضوء، فاللون الأخضر هو في الواقع لون مادة الكلوروفيل الموجودة في معظم النباتات، وهي غير سامة في حد ذاتها، لكنها يمكن أن تحتوي على مادة لسولانين، وهي نفس المادة السامة التي ينتجها الباذنجان القاتل.

ويمكن تناول رقائق البطاطا خضراء اللون دون الخوف من التعرض للتسمم، ولن تشعر بأي اضطرابات صحية، إلا في حال تناولت كميات كبيرة منها، بحسب ما ذكرت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية.

وأوضح البرنامج أن المصانع تعمل على مراقبة جميع رقائق البطاطا، واستبعاد تلك التي تحول لونها إلى الأخضر، ومن ثم إطعامها للحيوانات، ولكن مع العدد الكبير من الرقائق التي يتم إنتاجها، لا بدون أن تصل بعضها إلى المستهلكين، وهذا الأمر لا يدعو للقلق، فمن المستبعد أن تتناول كمية كبيرة من هذه الرقائق لأن عددها نادر في الأصل.

(24)

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى