عربي دولي

كيف علّقت ماريا زاخاروفا على خبر حصول “الخوذ البيض” على الأوسكار؟

كتبت المتحدثة الرسمية لوزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” منشورا علقت من خلاله على حصول “الخوذ البيض” على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم قصير في عام 2016.

وكتبت زاخاروفا: “في الـ30 من شهر تشرين الثاني، وخلال مؤتمر صحفي رسمي لوزارة الخارجية الروسية قلنا أن مايسمى بالـ”الخوذ البيض” تسعى للحصول على جائزة نوبل للسلام. هؤلاء الأشخاص ادَّعوا أنهم قاموا بإنقاذ حياة آلاف الأشخاص، ولكنهم كانوا يقومون بتسجيل مقاطع فيديو احترافية صغيرة ولم يخجلوا من نشر هذه المقاطع على الانترنت.

ماذا نسمي هذا؟ غباء، روتين يومي أم طموحات غير شرعية؟ وكم عدد هذه التمثيليات التي قاموا بتصويرها؟

للأسف لن نستطيع معرفة إن كانت هذه المقاطع المصورة حقيقية أم لا. هذه الفيديوهات تعبر عن السلوك الغريب واللاأخلاقي لمن يقوم بتصويرها. ويمكن اعتبار هذه المقاطع نموذجا لتصوير وتمثيل المعاناة.

لذلك بالتحديد تم ترشيحهم لجائزة “أوسكار” وليس لجائزة نوبل للسلام.

وفي الـ 27 من شهر شباط الحالي قرأنا خبراً مفاده أن جائزة أوسكار لأفضل فيلم وثائقي قصير كانت من نصيب الفيلم البريطاني “الخوذ البيضاء”.

لقد حذرت سابقاً: كل ما تقوله وزارة الخارجية الروسية — يتحقق. تابعوا الأخبار على موقع الوزارة”.

(سبوتنيك)

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى