أرسلان: تفجير القاهرة رسالة إلى سياسة الاعتدال المصرية

استنكر رئيس “الحزب الديمقراطي اللبناني” النائب طلال أرسلان “التفجير الإرهابي الذي طال الكنيسة البطرسية القبطية في القاهرة”، واعتبر في بيان أنها “رسالة إلى سياسة الاعتدال العربي التي ينتهجها الرئيس السيسي، والى الجيش المصري الذي حدد خياراته بمكافحة الارهاب ورفض مشاريع تقسيم العالم العربي”.

وقال: “ان الوجود المسيحي في الشرق الأوسط وشمال افريقيا، إنما هو حالة تاريخية متجذرة لعبت دورها في ارساء ثقافة العيش المشترك ونجحت في الصمود بفعل عقيدة التسامح التي أرساها السيد المسيح وتفاعلها مع الاسلام الحقيقي، وهما وجهان فعليان للرسالة الإلهية المقدسة المبنية على أسس الشراكة الاجتماعية الانسانية”.

ودعا دول المنطقة إلى “استخلاص الدروس مما يحدث والى تضامن موسع باتجاه العودة الى مجتمعاتنا العربية، ووضع حد للأجندات الخارجية التي تعبث باستقرارنا ولا دين لها غير المصالح الاقتصادية التي تسير العالم الاحادي ونزعته الشيطانية في السيطرة على ارضنا ومواردنا الطبيعية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .