بالتفاصيل.. الجنس متاح مع المشاهير!

يعمل خبراء الغرب حاليًا على صناعة روبوتات جنسية جديدة تشبه المشاهير، ونجمات هوليوود، حيث أكد خبير الروبوتات الجنسية الدكتور ديفيد ليفي، مؤلف كتاب “الحب والجنس مع الروبوت”، أنه في المستقبل سيكون من الشائع أن تجد روبوتات جنسية شبيهة بالمشاهير.

وأكد ليفي في حديث لصحيفة “ديلي ستار أون لاين”، وجود طلب كبير على الروبوتات الجنسية الشبيهة بالمشاهير، ففي المستقبل يمكن لأي شخص شراء روبوت جنسي على شكل نجمه المفضل.

وأضاف ليفي: “يمكن للمشاهير تحقيق الكثير من الأرباح والحصول على الكثير من الأموال من هذا المشروع، فيمكن لأنجلينا جولي التعاون مع شركة تصنع منتج عالي الجودة، وتحصل في المقابل على ما يتراوح بين ألف وألفين جنيه استرليني مقابل كل روبوت، إذاً يمكنها كسب المزيد من الملايين بفضل ترخيص مظهرها فقط، إذ سيحتاج المشاهير الموافقة على صورتهم التي تستخدم بهذه الطريقة”.

ووفقا للموقع الإلكتروني لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أوضح ليفي أن الروبوتات الشبيهة بالمشاهير ستكون مثالية لعدد من الأشخاص وستثير إعجاب الكثيرين.

ففي وقت سابق من هذا العام، ابتكر مصمم غرافيك روبوت نسخة طبق الأصل من الممثلة سكارليت جوهانسون، لكنه ليس روبوتًا جنسيًا، لكن يغمز ويضحك عندما تقول له إنه لطيف.

(Sputnik)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .