عربي دولي

القوات ستحجب الثقة لأنّ البيان لم يحسم حقّ الدولة الحصري في المقاومة

أكد عضو كتلة القوات اللبنانية النائب طوني أبو خاطر أنّ الكتلة لم تجتمع بعد لتقرّرَ منح الحكومة الثقة أو حجبها، لافتاً إلى أنّ الإتّجاه هو حجب الثقة، لأنّ البيان الوزاري لم يحسم حقّ الدولة الحصري في المقاومة.  وأوضح أبو خاطر لصحيفة “الجمهورية” أنّ التنازلات التي قدّمها حلفاء القوات لإقرار البيان لا تُطمئن على الرغم من أنّهم سيدافعون عن اقتناعاتاهم في مجلس الوزراء، والتي تلتقي مع اقتناعات القوات، معتبراً أنّ حزب الله لن يتقيّد بأيّ بيان، ولا شيء «يلجمه»، وهو أعلن صراحةً بلسان أمينه العام السيّد حسن نصرالله أنّه لا يريد غطاءً من أحد للقتال في سوريا، واحتفالاتُه باحتلال يبرود أكبر دليل على أنّ الحزب لا يسأل عن الدولة أو يحترم مرجعيتها.  ولفتَ أبو خاطر إلى أنّ الحكومة، وبعد شهر على تأليفها، لم تحسّن الوضع المتردّي، بحيث أن الوضع الإقتصادي سيّئ، ومحاور القتال في طرابلس اشتعلت، إضافة الى ما يشهده لبنان من تداعيات الأزمة السوريّة على عرسال، واستمرار مسلسل التفجيرات.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى