هل سمِعتم بشاي طرخشقون؟.. هذه فوائده

كتبت صحيفة ” الجمهورية”: بدءاً من اليوم، وخصوصاً خلال الأيام الباردة التي تنتظركم، إحرصوا على توسيع لائحة المشروبات الساخنة التي تحتسونها، واستهلكوا شاي طرخشقون (Dandelion Tea) المعروف أيضاً بشاي الهندباء البرّية نظراً لفوائده الصحّية التي لا يمكن غضّ النظر عنها.

يُصنع شاي طرخشقون من أزهار أو جذور النبات المحمّصة، ويُمزج عادةً مع مكوّنات أخرى لأنّ مذاقه مرير جداً. وبعد تحليل تركيبته وخصائصه، وجد العلماء أنّ هذا المشروب مفيد جداً لجسم الإنسان بفضل انعكاساته الإيجابية التالية:

تنقية الكبد
تبيّن أنّ هذا الشاي يساعد على تعزيز وظائف الكبد. إنه يساهم بشكل أساسي في تجديد قدرة الجسم على إتمام عملية إزالة السموم بفاعلية. غالبية الأبحاث التي أُجريت عن منافع شاي طرخشقون للكبد تمحورت حول Taraxacum Officinale، وهو عبارة عن مستخلص أوراق طرخشقون غنيّ بمواد بوليفينول المعزِّزة للصحّة. كشفت دراسة نُشرت في Food and Chemical Toxicology عام 2013 أُجريت على الفئران أنّ هذا المستخلص قد يكون واعداً في علاج البدانة المرتبطة بمرض الكبد الدهني غير الكحولي. لكنّ العلماء شدّدوا على ضرورة إجراء دراسات إضافية للتأكد من حقيقة هذه النتيجة.

توفير المغذيات الأساسية
يحتوي شاي طرخشقون مادة دهنية تُعرف بالـLecithin، موجودة أيضاً في البيض وثمار البحر، استُخدمت في علاج المرارة والألزهايمر. فضلاً عن غِناه بالحديد، والبوتاسيوم، والفولات، والماغنيزيوم، والفوسفور، والكالسيوم، والمنغانيز، والفيتامينات B1، وB2، وB6، وC، وK. كذلك فإنّ جذوره مليئة بالألياف القابلة للذوبان التي تساعد على توازن بكتيريا الأمعاء. لكن على رغم هذه القيمة الغذائية العالية، فإنّ العديد من الأشخاص يعجزون عن الاستفادة منها بطريقة مُشابهة. على سبيل المِثال، فإنّ الذين يشكون من الحساسية على حبوب اللقاح ومتلازمة الحساسية الفموية قد يتفاقم وضعهم سوءاً إذا استهلكوا شاي طرخشقون أو أوراقه. وبالنسبة إلى الأشخاص الذين يحصلون على أدوية مُسيّلة للدم، فإنّ الفيتامين K الموجود في الطرخشقون قد يُخفّض فاعلية الدواء. لذلك يجب استشارة الطبيب أولاً للتأكد من عدم تعارض هذا النبات مع أيِّ عقار.

علاج إلتهابات المسالك البولية
إذا اضطررتم يوماً الى تناول المضادات الحيوية لمُداواة التهاب المسالك البولية، فبالتأكيد تعلمون أنّ فاعلية العلاج قد تتضاءل مع الوقت، خصوصاً إذا أصبحت البكتيريا مقاومةً للدواء. لتفادي ذلك، ينصحكم الخبراء باستكمال هذا العلاج بشاي طرخشقون للمساعدة على تهدئة أعراض التهاب المسالك البولية والوقاية من العدوى المستقبلية. يحتوي هذا الشاي على مادة كيماوية تستطيع إزالة بعض البكتيريا، مثل E.Coli، التي تُعتبر السبب الأكثر شيوعاً في التهابات المسالك البولية. ناهيك عن أنه يعمل بمثابة مُدرّ للبول، الأمر الذي يساعد الكبد والكليتين على طرد البقايا والسموم من الجسم. أظهر بحث نُشر في Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine عام 2018 أنّ مُستخلص طرخشقون قد يُستخدم في تطوير علاجات أكثر فاعلية لالتهابات المسالك البولية، لكنّ المطلوب إجراء دراسات إضافية.

تنظيم السكر في الدم
يمكن لشاي طرخشقون مساعدة مرضى السكري أو أيّ شخص يبحث عن طريقة لاستقرار معدل السكر في دمه، بعدما ثبُت أنه يخفّضه. لكنّ الأطباء حذّروا من أنّ هذا المشروب لا يحلّ إطلاقاً مكان الدواء، ولكنه يستطيع أحياناً تقليص كمية العقاقير المستهلكة عند إدخاله إلى النظام الغذائي. لكن قبل إجراء أيِّ تعديل على الحمية، لا بدّ أولاً من استشارة الطبيب.

دعم خسارة الوزن
العديد من أنظمة Detox المعتمدة على الشاي تركّز على الطرخشقون نظراً لخصائصه المُطهِّرة. كذلك يمكنه المساعدة على حرق مزيد من السعرات الحرارية من خلال زيادة عملية تفكيك الدهون في الكبد. ومن المهمّ لفت الانتباه إلى أنّ منتجات الشاي في الـ Detox قد تعبث أيضاً في الأمعاء وتسبّب أوجاعاً في المعدة، وإسهالاً، وتشنّجاً. باختصار، لا يوجد سلاح سحري لخسارة كيلوغرامات كثيرة، لكنّ إدخال الشاي إلى الغذاء الصحّي قد يكون فعّالاً.

تهدئة أعراض نزلات البرد
إحتساءُ الشاي هو من أفضل الوسائل لتهدئة أوجاع الحلق والسعال، ويساعد على تعويض السوائل التي تمّت خسارتُها. ناهيك عن أنه يساهم في طرد السموم والالتهاب من الجسم أثناء الانتعاش، ويُنصح بشربه خلال موسم الرشح. غير أنه ليس العلاج الوحيد لنزلات البرد، والإنفلونزا، والفيروسات الأخرى، ولكنّ شربه بضع مرّات أسبوعياً قد يؤدي إلى بعض المنافع الصحّية. وفي حال تناول أدوية معيّنة، أو الحمل، أو الخضوع لجراحة حديثاً، يجب استشارة الطبيب أولاً قبل إدخال هذا الشاي العشبي إلى الغذاء.

المصدر: الجمهورية