بحة الصوت لا تستدعي زيارة الطبيب

بحة الصوت ظاهرة يعرفها الجميع، تصيبه بعد المبالغة في رفع الصوت للغناء في الحفلات أو الهتاف في ملاعب كرة القدم مثلاً، ولا تشكل عادة سبباً لزيارة الطبيب.
ما هي بحة الصوت؟
 
ينشأ الصوت عبر الحبال الصوتية، وهي عبارة عن شبكة معقدة جداً من العضلات الدقيقة والأغشية المخاطية والأنسجة الأخرى، والتي تهتز لتحرك الهواء، ولكي ينشأ الصوت في التجويف الرنان للأنف والجيوب الأنفية.

وأوضحت “آنكاترين كوردس”، كبيرة الأطباء بقسم طب الأذن والحنجرة بمستشفى شاريتيه بالعاصمة الألمانية برلين، أنّ أقل خلل في هذا النظام يؤدي إلى عدم اتزانه، وإذا استخدمت الحبال الصوتية بشكل مبالغ فيه فستتعرض إلى التهاب موضعي ويتغير الصوت، مثل ما يحدث في حالة العدوى أو عندما تتشكل عقيدات على الأحبال الصوتية.

طريقة التخلص منها؟
تنصح “كوردس” بالمحافظة على الصوت بالابتعاد عن التحدث لفترة من الوقت، واستنشاق ما يعمل على تدفئة وترطيب مجرى التنفس، وإذا لم تكن هناك مشاكل أخرى فلا ضرورة لزيارة الطبيب.

وإذا استمرت بحة الصوت أكثر من أربعة أسابيع، ينبغي استشارة أخصائي الأنف والأذن والحنجرة، للتأكد من غياب التغيرات في الحبال الصوتية أو الأورام.