هكذا يبدل الحب شخصية برجكِ المصدر: الجميلة

تتغيّر المرأة حين تقع في حب الشخص المناسب لانّها تكون في علاقة صحية. ولكن حين تكون العلاقة سامة فلا مكان للحبّ، بل لعلاقة سيئة تؤثر سلباً على الطرفين. فكيف يبدل الحب شخصية الابراج؟

الحمل
حين تقع المرأة الحمل في حب الشخص المناسب فهي تتصرف على سجيتها، وفي الواقع الامر هذا يشكل مفاجأة بالنسبة لها. هي واحدة من الابراج المستقلة والتي عادة ما تعيش حياتها كما يحلو لها من دون وضع أي شخص اخر بالحسبان، ولكن عندما تكون في حالة من الحب فهي تبدأ بتعديل يومياتها من اجل الاخر. حتى الإرتباط الذي كان يخيف الحمل يصبح من الامور التي يريدها وبشدة. وخلافاً لما كانت المرأة الحمل تظنه فالحب لم يشكل عائقاً امام تقدمها في الحياة ولم يمنعها من تحقيق اهدافها، بل على العكس هو منحها المزيد من الطاقة. كما ان النجاح بات له طعم مختلف واجمل لانها باتت تملك من تتشارك به معه.
ورغم ان المرأة الحمل لن تعترف بهذا الامر على الاطلاق بحكم انها تفتخر وبشدة بكونها إمرأة مستقلة لا تعتمد على احد ولكن بعد وقوعها في الحب تعتمد على الشريك وبشكل كبير.

الثور
تريد المرأة الثور أن تسير الامور كما تريد ولا يمكنها التعامل مع التغييرات المفاجئة في حياتها. الغالبية تظن انه وبسبب عناد المرأة الثور لا شيء يمكنه ان يغير شخصيتها.. ولكن الواقع مغاير تماماً.
هي ليست من النوع الذي يقفز في العلاقات كيفما اتفق، فإن كانت ستبدل حياتها من اجل شخص ما فهي تحرص على ان يكون الشخص المناسب لها. ورغم انها تبدو متماسكة ولا تكترث الا انها رومانسية جداً وحين تختبر الحب فهي تظهر هذه الرومانسية وترحب وبالتغييرات التي ادخلها الرجل الى حياتها.
سيصبح الرجل هو العنصر الثابت في حياتها وبالتالي سيصبح مصدراً للراحة بالنسبة لها وستبدأ بتخيل مستقبلها معه وبالتالي مهما تبدلت وتغيرت حياة المرأة الثور فهي تشعر براحة لان الرجل هو الداعم في حياتها.

الجوزاء
الروتين والامور المتوقعة بالنسبة للجوزاء تعني الملل، فالمرأة الجوزاء تغازل كل من يصادفها. وبالتالي هي تعيش حياة تختبر فيها الحب الموقت وتفقد الاهتمام بالاخر بسرعة بالغة. ولكن حين تكون في حالة من الحب مع الشخص المناسب  فهي تفقد إهتمامها الكلي بكل الاخرين، والمغازلة التي كانت جزء من شخصيتها وحياتها تصبح بلا معنى. فكل تفكيرها محصور بشخص واحد، وهو الشخص الذي يملك قلبها. وخلافاً لما هي عليه عادة فان امضاء الوقت بمفردها لن يكون كابوساً بعد الان، بل على العكس سيكون فرصة للتذكر والتفكير بالحبيب واختبار كل تلك المشاعر الجميلة. وفجأة شغفها بالحياة الاجتماعية سيصبح في حده الادنى، لان كل ما تحتاج اليه متوفر مع الشخص الذي تحبه.

السرطان
المرأة السرطان حساسة للغاية وتحتاج الى وقتها كاملاً قبل الانفتاح على الاخر وهذا ما يجعل التعرف عليها فعلياً تحدٍ لكل الابراج الاخرى. ولكن حين تقع في الحب فهي تشعر بروابط عميقة وفورية مع الاخر، وكل المخاوف من الانفتاح على الاخر تختفي. المرأة السرطان عادة تهتم بالاخرين وبما يحتاجون اليها عاطفياً وبالتالي تهمل نفسها وهذا ما يجعلها مزاجية احياناً ولكن حين تقع في الحب فهي تتعلم الإعتناء بنفسها لانها تكتشف بان العطاء هو طريق باتجاهين وبالتالي ستجد السعادة والراحة في مشاعر الامان التي يوفرها لها الشريك.
الوقوع في الحب تجربة جميلة جداً للسرطان لانها تكتشف للمرة الاولى ما الذي يعنيه السماح للاخرين بالاعتناء بنا. وهذه المشاعر تجعلها اكثر راحة وسعادة.

الأسد
المرأة الأسد قائدة بالفطرة وهي عادة وحين تصمم على تحقيق الاهداف فهي تحققها بغض النظر عن العقبات التي تقف في طريقها. ورغم كونها رومانسية لكن فكرة الحب بشكل عام ترعبها وذلك لانها تشعر بانها ستسلب منها قوتها وإستقلاليتها كما انه يعني انه عليها التخلي عن هوسها بأن تكون محط إهتمام واعجاب الاخرين. حين تقع في الحب فهي ستجد نفسها لا تكترث على الإطلاق لاعجاب الاخرين لان كل ما يهمها هو الحصول على إعجاب شخص واحد فقط وهو الشريك.
عناد المرأة الاسد أيضاً يصبح في حده الادنى وبالتالي وبعد الوقوع في الحب ستتمكن من رؤية عيوبها والاعتراف بالاخطاء التي ترتكبها والافضل من هذا كله هي انها ستتمكن من رؤية عيوبه وتقبلها.

العذراء
العذراء من الابراج التي تملك معايير عالية جداً وبالتالي هي لا ترضى بما هو أقل من المثالية. الحب من الامور التي يصعب على العذراء تقبلها بشكل عام لانه بالنسبة للبرج هذا  سيكون العائق امام التقدم في الحياة. عندما تقع المرأة العذراء في حب الشخص المناسب فهي ستتمكن وللمرأة الاولى من رؤية عيوب الشريك وتعلم تقبلها وحبه رغم انه لا يرتقي الى كل المعايير الخرافية التي وضعتها. عادة المرأة العذراء تشعر بانه عليها مساعدة الاخرين وإصلاحهم  ولكن حين تكون في حالة من الحب فهو لن يكون «مشروعها» الجديد التي تعمل عليه وتحاول إصلاح العيوب والخلل في شخصيته.
الميزان
الميزان من الأبراج البراغماتية جداً حين يتعلق الأمر بالحب. البرج هذا يؤمن أن الاشخاص يدخلون الى حياته من أجل أهداف محددة. المرأة الميزان كما هو معروف عنها تبحث عن التوازن في كل شيء وهذا احياناً يصعب عليها مهمة العثور على الحب وهذا ما يجعلها حريصة أيضاً حين تختار. معروف عن المرأة الميزان انه حتى عندما تكون في علاقة فهي تحتفظ بأفكارها ومشاعرها لنفسها وبالتالي لا تكشف عما تفكر به وتتجاهل كل ما يزعجها وذلك من أجل ان تتجنب المواجهة.
ولكن حين تقع في حب الشخص المناسب فهي تتمكن شيئاً فشيئاً من الإنفتاح على الاخر وتعبر عما تفكر به وتشعر به. كما انها تتعلم الحب من اجل ان تكون سعيدة على الصعيد الشخصي وليس من اجل سعادة الاخر. فهي تتعلم بان الحب هو أن يكون الشخص سعيداً أولاً كي يتمكن من منح الاخر الحب والسعادة.
في مرحلة الحب تتوقف المرأة الميزان عن الهوس بكل ما هو جميل وتبدأ بالإهتمام بالجوهر والمضمون اكثر من كل الامور الاخرى.

العقرب
المرأة العقرب من النوع الذي يصعب التعامل معه، فهي مشككة أزلية بنوايا الاخرين ولا يمكنها الوثوق بهم الا بعد سلسلة طويلة من التجارب والامتحانات. كما انها من النوع الذي يخفي الكثير من الاسرار والذي يحارب وبشراسة من اجل فصل النفس عن الاخر. ولكن حين تقع المرأة العقرب في حب الشخص المناسب فإن التشكيك يصبح في حده الادنى، كما انها تصبح متصالحة مع نفسها ما يعني انها تصبح في مرحلة تمكنها من الكشف عن شخصيتها السريعة العطب كما انها تتوقف عن الادعاء بأنها المرأة الحديدية وبانه لا يوجد اي شيء على هذا الكوكب يمكنه التأثير بها.
والاهم من هذا كلها نزعتها الانتقامية تختفي، وعوض السلبية العدوانية فهي تتحول الى إمرأة حسية تتفجر بالمشاعر والاهم هو انها تتوقف عن إعتبار التعبير عن المشاعر هو دليل ضعف. وفي مرحلة ما في العلاقة تتعلم أيضاً المسامحة والتغاضي عن بعض الامور من اجل العلاقة وإستمراريتها.

القوس
المرأة القوس من النوع الذي لا يحب العلاقات الجدي، فهي لا يحب كل ما يقيدها أو يسلبها حريتها. تريد ان تعيش رحلة من المغامرة طوال الوقت، فالحياة بالنسبة اليها قصيرة ويجب ان تكون كل لحظة منها عبارة عن إحتفالية مستمرة.
ولكن عندما تقع المرأة القوس في حب الشخص المناسب فان الصورة ستنقلب رأساً على عقب. ذلك الشعور الذي ما ينفك يجعلها تقفز من مكان الى اخر سيختفي، كما ان حياة المرح والسهر لن تعني لها الكثير.
الامور التي كانت سابقاً تثير فيها الخوف وحتى النفور ستصبح من اجمل الامور التي تتمناها لنفسها، فهي تريد حياة عائلية بعيدة عن الصخب. والافضل من هذا كله انعدام صبرها سيتبدل وبالتالي ستتمكن من الاستماع والتقبل والتفهم. بطبيعة الحال هي لن تتخلى عن حريتها بشكل كلي لان ذلك يعني تبدل كلي للشخصية  ولكنها ستتعلم المساومة.

الجدي
المرأة الجدي تقليدية حين يتعلق الامر بالحب، هي من النوع الذي يملك شخصية متماسكة وجدية. تملك فكرة واضحة عما تريد ان تكون حياتها عليه وبالتالي هي تختار وفق ما وضعته لنفسها. ولذلك فهي من النوع الذي يتريث كثيراً قبل الدخول في علاقة حب وعادة الامر يتطلب الكثير من الوقت لانها تضع الكثير من الحواجز. عندما تقع المرأة الجدي في حب الشخص المناسب فهي تتخلى عن حذرها كما انها تتعلم المساومة وملاقاته في منتصف الطريق.
الحب يجعلها تتوقف عن توقع الأسوأ من الاخر ومن نفسها، وذلك لانها تشعر براحة تامة معه. الخوف من إقدامها على إفساد كل شيء يختفي، كما ان توقعها أن يقوم هو بالتخلي عنها سيختفي. عادة المرأة الجدي من النوع الذي يتجنب التعبير عن مشاعره بأي شكل من الاشكال ولكن الحب يبدل كل شيء فتصبح من النوع الذي لا يمانع على الإطلاق التعبير عن الحب والإستماع للشريك لساعات يعبر عن حبه هو الاخر.

الدلو
المرأة الدلو بشكل عام يصعب عليها تخيل إمضاء حياتها كاملة مع شخص واحد. فكرة علاقات الحب تجعلها تشعر بالإنزعاج والضيق وذلك لانها تقيدها. هي من النوع المستقل وبشراسة وهي تحاول كل ما بوسعها من اجل حماية إستقلاليتها. ولكن حين تقع المرأة في الحب مع الشخص المناسب فهي تتحول الى شخص مختلف كلياً خصوصاً لناحية الانفصال العاطفي الذي تعاني منه. ستصبح رومانسية للغاية وستود في مراحل عديدة الحديث عن مشاعرها. المرحلة هذه بطبيعة الحال مع المرأة الدلو لن تحدث بين ليلة وضحاها ولن تصل الى مراحل متقدمة منها ولكنها على الاقل ستتحدث بين حين واخر الحديث عن مشاعرها والإستماع للشريك يعبر عن مشاعره هو الاخر.
الوقوع في الحب يبدل شخصية المرأة الدلو نحو الافضل، لانها تتصالح مع ذاتها، وبالتالي تتوقف عن التعامل مع الشريك على انه «العدو» الذي سيحطم لها قلبها عند أول فرصة تسنح له. والأهم من هذا كله ستتوقف عن الشعور بالملل الذي كانت تشعره به سابقاً خلال العلاقات غير الجدية، فهي عثرت على الشريك المثالي الذي يفهم شخصيتها ويمكنه ان يحب عقلها قبل ان يحبها بكل ما هي عليه.

الحوت
المرأة الحوت عادة تدخل في الكثير من العلاقات التي يتضح لاحقاً بانها غير جدية وذلك لانها تحب الحب ولا يمكنها العيش من دونه. إمرأة رومانسية حالمة تبحث وبشكل دائم عن الشريك المثالي ومشكلتها هي انها تثق الاخرين بسهولة وسرعة. ولكن ومع تعرضها للخداع مرة تلو الاخرى فهو تتوقف عن القيام بذلك وبما انها تكبت مشاعرها فهي تصبح سلبية عدوانية الى حد ما. ولكن حين تقع في حب الشخص المناسب فهي تتعلم ترك الماضي يرحل الماضي وبالتالي تتخلص من كل هذه المشاعر السلبية. والاهم من هذا كله هي انها تجد في الحب القوة التي تمكنها من قول ما تريد قوله وخلافاً لكل العلاقات السابقة هي ستواجه وتتعامل مع المشاكل حين تبرز. الخوف من تعرضها للهجران سيصبح في حده الادنى وذلك لان الحب يجعل المرأة الحوت قوية.
ولانها تصبح قوية فالحاجة للإنسحاب الى عالمها الخيالي تصبح شبه معدومة، فالواقع جميل ولا داع للهرب منه. في الواقع هي ستتطلع قدماً للعيش في الواقع وعدم اللجوء الى عالمها الخيالي. فكل ما تمنته وتخيلته وحلمت به يتحقق.