شؤون اقتصادية

7 طرق توفر لك الكثير من الأموال

قد يعني توفير المال التخلي عن بعض الأشياء التي نحبها. ولكن هذه النصائح المقدمة من قبل ثُلة من الخبراء قد تدحض هذه الفكرة.

قدم موقع “كويدكو” المختص في الإنفاق مجموعة من الحيل الخارقة التي من الممكن أن تساعدك على توفير الآلاف من الجنيهات سنوياً دون التضحية بنمط الحياة الذي تعودت عليه، بحسب صحيفة “دايلي ميل” البريطانية. وذلك انطلاقاً من شراء السلع المخزنة زهيدة الثمن، وصولاً إلى شراء معطف الشتاء في فصل الصيف. في الحقيقة، يجب إيلاء هذه النصائح أهمية قصوى عند التسوق. لذا في حال اتبعت التعليمات التالية، فقد تتمكن في غضون سنة واحدة من توفير الآلاف من الدولارات، بحسب صحيفة Daily Mail البريطانية.

1- شراء الملابس في غير موسمها: قد يكون من الصعب عليك التفكير في اقتناء ملابس شتوية وأنت في فصل الربيع، ولكن التخطيط للمستقبل سيساعدك على توفير المال الذي ستنفقه على الملابس والأحذية. فعلى سبيل المثال، يمكنك الحصول على معطف يبلغ سعره 100 جنيه إسترليني في الشتاء، من تجار التجزئة في الربيع بحوالي 50 جنيه إسترليني فقط. وبالتالي، قد يساعدك التفكير مسبقاً في الملابس التي ستحتاجها خلال الفصل المقبل على توفير الكثير من النقود. فضلاً عن ذلك، يمكنك أن تعتمد هذه الطريقة في شراء ملابس الصيف في الخريف، وستكتشف فيما بعد كمْ من المال وفَّرت من خلال شرائك للملابس في غير موسمها.

2- استغل الفرصة عندما يكون السعر مناسباً: حاول دائماً اقتناص الفرص الجيدة، ففي حال أتيحت لك صفقة مربحة لاقتناء بضاعة ما وبسعر مناسب وفي متناولك، ما عليك سوى شراء أكثر من قطعة واحدة من نفس المنتج، إذ إن ذلك سيوفر لك المال على المدى البعيد. كما سيتسنى لك استخدام ذلك المنتج عندما يعود سعره للارتفاع.

وفي هذا الإطار، ذكرت كايتل، أنه “على سبيل المثال إذا كانت عائلة تستخدم علبتين من الطماطم، التي يبلغ سعرها 1 جنيه إسترليني، لتحضير طبق المعكرونة الأسبوعي، وهو ما سيكلف سنوياً حوالي 104 جنيهات إسترلينية، لذلك إذا اشترت علب الطماطم بنصف السعر حين يكون هناك تخفيضات، سيكون بمقدور هذه العائلة توفير حوالي 52 جنيهاً إسترلينياً”.

وأضافت كايتل، أنه “بالإمكان اعتماد هذه السياسة مع السلع الغذائية غير القابلة للتلف، ومع بعض السلع الأخرى مثل مواد التنظيف، والمنتجات المخصصة للرعاية الشخصية، والتي عادة ما يوجد عليها خصم باستمرار. إذن كل ما عليك فعله هو أن تتقن الرياضيات”.

3- لا تخافوا من الثناء: في الواقع، عندما يعرب الزبون عن رضاه عن منتجات شركة ما، فذلك سيُسعد القائمين على هذه الشركة، مما سيدفعهم لرد الجميل. ومن هذا المنطلق، إذا أرسلت بريداً إلكترونياً لشركة ما لشكرها على منتجاتها فإنها ستقوم في المقابل بإرسال بعض منتجاتها لك أو بعض القسائم الخاصة لتعبر لك عن مدى امتنانها.

والأمر سيان بالنسبة لعملية الترويج لمنتجك المفضل، من خلال نشر صوره على الشبكة الاجتماعية، إذ إن الشركة المصنعة ستقوم بإعطائك بعض المنتجات المجانية حتى تشكرك على صنيعك.

4- تحقَّق من وجود صفقة “لاسترداد النقود”: بالإضافة إلى الخصومات، هناك وسيلة لاسترداد النقود، وذلك من خلال شراء المنتجات عن طريق الإنترنت. وعلى سبيل المثال، إذا كنت تتسوق عبر موقع “كويدكو” فيمكنك استعادة حوالي 5 أو 10% على كل منتج تشتريه مهما كان، وهو ما سيوفر لك سنوياً حوالي 305 جنيهات إسترلينية، مقارنة بالتسوق وشراء المنتجات من نقاط البيع.

5- إنشاء حساب للتوفير: في الواقع، إنشاء حساب للتوفير من شأنه أن يقلص من قائمة أولوياتك، نظراً للحاجة لتوفير أكثر قدر ممكن من المال. ولكن عدداً قليلاً من الناس يعرفون كيف يحصلون على مكافآت نقدية كبيرة عند إنشاء حساب للتوفير. ومواقع استرداد النقود، بما في ذلك “كويدكو” تتعاقد في معظم الأحيان مع البنوك، التي ستحرص على أن تتلقى ما يزيد عن 100 جنيه إسترليني فقط بعد بضعة أشهر من الادخار.

6- المطالبة بالتخفيض: قد يكون هذا الأمر مثيراً للاستغراب والسخرية على حد السواء، ولكن أنت لا تدرك حقاً أنك قادر على الحصول على تخفيض بمجرد أن تطلب من البائع فعل ذلك.

في واقع الأمر ينطبق هذا الأمر بالأساس على سلسلة المحلات الشهيرة، على غرار محلات بيع الهواتف والأدوات المنزلية، والتجهيزات الكهربائية، خاصة أن مثل هذه المحلات تتميز بالمرونة فيما يخص عمليات التخفيض في ثمن منتجاتها. وذلك يعتبر من ضمن سياسة البيع بالتجزئة التي تتبعها.

7- الحصول على بعض البقالة المجانية: قد تساعدك العروض الترويجية لبعض المنتجات في المحلات الضخمة للبقالة على توفير بعض المال، ولكن إيصال المشتريات التي اقتنيتها قد يجعلك توفر المئات من الجنيهات.

(دايلي ميل – هافنغتون بوست)

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى